6
5
4
3
2
1

أخر الأخبار

FacebookGoogle Bookmarks

 

تم إنتخاب سهام نجم نائباً لرئيس المجلس العالمى لتعليم الكبار عن المنطقة العربية وهى أول مصرية تحصل على هذا الموقع

بالتزكية من كافة التحالفات والشبكات العربية المعنية وذلك أثناء إنعقاد المؤتمر العالمى السابع للمجلس العالمى لتعليم الكبار بمونتريال في كندا فى الفترة من 11 يونيو الحالي.

وقد شغلت نجم عدة مواقع دولية حيث كانت عضو اللجنة الدولية الاستشارية لتعليم الكبار مع اليونسكو لمدة 6 سنوات والأمين العام للشبكة العربية لمحو الأمية وتعليم الكبار لمدة 12 سنة وهى الرئيس الفخرى حالياً للشبكة العربية لمحو الأمية وتعليم الكبار ومؤسسة جائزة المرأة المتحررة من الأمية ورئيس مجلس إدارة جمعية المرأة والمجتمع.

وقد عقد المؤتمر تحت عنوان تعليم الكبار ومبادرات التعلم لخلق العالم الذى نريده ويعتبر المجلس العالمى لتعليم الكبار من أكبر التحالفات الدولية الذى يعمل منذ 70 عاماً مع 75 دولة فى العالم فى مجال محو الأمية وتعليم الكبار وتطوير فلسفة وأهداف تعليم الكبار فى العالم وإلقاء الضوء على تحديات ومشاكل المهمشين والعمل بمنظومة التنمية الشاملة والمستدامة ودعم أدوات التمكين والمشاركة خاصة للمرأة والشباب.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

جمعية المرأة والمجتمع

تأسست جمعية المرأة والمجتمع في يوليو عام 1994 كجمعية مركزية وهي تركز عملها في المناطق العشوائية وتسعى الجمعية لتحقيق رؤيتها وهي الوصول الى مجتمع يتمتع فيه الانسان بحقوقه الاساسية وتمكينه من آليات وادوات فاعلة ومنتجة ومؤثرة فى إحداث حراك إجتماعى وسياسى واقتصادى قائم على معايير العدالة الاجتماعية النافذة والتنمية العادلة للجميع والديموقراطية لتحقيق التنمية البشرية الشاملة للمجتمع المصرى.

تسعى الجمعية للمشاركة فى هذا الحراك الذى يضمن حق كل إنسان فى الحصول على فرص متكافئة وعادلة لتعليم جيد النوعية للجميع وتطوير أدوات التعلم والتأهيل والتدريب من أجل حياة أفضل، كما تتبنى الجمعية قضايا الفئات المهمشة وتعزيز قدراتها ودمجها للمشاركة وتطوير مجتمعاتها.

كما بلورت الجمعية رسالتها في السعى الى استنهاض حركة مجتمعية تسعى للتمكين الفاعل للمواطنين من تطوير أدواتهم للمشاركة فى التمثيل وصناعة القرار على مستوى المجتمعات المحلية الصغيرة كذلك تقديم نماذج فاعلة للشراكة بين قطاعات المجتمع الثلاثة الأهلى والحكومى والخاص والمشاركة فى تكوين ائتلافات وتحالفات على المستوى الوطنى والإقليمى والدولى لتطوير وتنمية قيم المشاركة الفاعلة فى صياغة ومتابعة السياسات وتنفيذ برامج ومشروعات تتبنى التنمية بمجالات التعليم والتدريب والتعلم مدى الحياة كركيزة رئيسية فى عملية الرقى والتطور والتنمية المجتمعية المستدامة.