6
5
4
3
2
1

أخر الأخبار

FacebookGoogle Bookmarks

تطلق جمعية المرأة والمجتمع مقاربة جديدة لتمكين المرأة إجتماعياً وإقتصادياً من خلال برامج تعليم الكبار والتعلم مدي الحياه للتنمية المستدامة حيث مازالت قضية الأمية تشغل

مساحة هامة وحيوية من التحديات  فى مصر، وتشير الاحصاءات الرسمية الحديثة  أن نسبة الأمية 23 % تقريباً من إجمالى الشعب المصرى وتمثل المرأة نسبة الثلثين أى حوالى 16 مليون امرأة وفتاة .

الهدف العام :

تحريك القوى الحية  والفاعلة فى المجتمع للمشاركة فى قضايا بناء الوعى ومحو الأمية والتمكين الإقتصادى والإجتماعى للمرأة والفتاة

1.    كسب وتأييد مناصرين وتحريك قوى فاعله فى المجتمع  لقضية الأمية وتمكين المرأة.

2.    إبراز قيمة التعلم مدى الحياة والمهارات الحياتية  فى حياة المرأة والفتاة المتحررة من الأمية.

3.    تطوير قدرات المرأة باستكمال مراحل من تعليم والتمكين الاقتصادى من خلال مشروعات متناهية الصغر.

4.    إبراز القيمة المضافة لمبادرات المجتمع المدنى والجمعيات والمؤسسات المعنية.

5.    التسويق  الاجتماعى للقضية من خلال مبادرات إبداعية وإبتكارية من المؤسسات والشباب.

منح المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر للمتحررات من الأمية  

المعايير العامة للترشح 

1.    متحررة من الأمية

2.    ليس لديها أبناء متسربين من التعليم

  3.    التنشئة السليمة للأبناء

  4.    حاصلة على ندوات توعية ومشاركة فى تطوير المجتمع

5.    لديها قصة حياة إنسانية مع التعليم 

بناء على قرار من لجنة التحكيم يتم إصدار بأسماء الفائزات المتحررات من الأمية بمنحة وفق التالى :-

منحة الجائزةالاولى : بقيمة ثماني الأف جنية

منحة الجائزة الثانية : بقيمة خمسة الأف جنية.

منحة الجائزة الثالثة : بقيمة ثلاثة الآف جنية

يتم تخصيص قيمة منحة الجوائز فى إنشاء أو تطوير مشروع صغير للمتحررات من الأمية أو إستكمال مراحل التعليم لهن ولابنائهن  

منحة الجائزةالرابعة حتي العاشرة 

مع وجود شركاء جدد دائمين أو بشكل سنوى يتم :-

اولاً :- 

•    ارتفاع عدد منح الجوائز السنوية من ثلاثة الى سبعة جوائز بحلول العام الثانى بداية من عام2017التخطيط لارتفاع عدد المنح لتصبح عشرة منح سنوياً بداية من العام الثالث 2018     .

ثانياً :-

•   تكريم الحاصلات على المؤهل الجامعى

•  يتم إختيار لجنة التحكيم 3 من المتحررات من الامية والحاصلات على مؤهل جامعى ويتم تكريمهم بشهادات تقدير فى المنتدى السنوى.

أضف تعليق


كود امني
تحديث

جمعية المرأة والمجتمع

تأسست جمعية المرأة والمجتمع في يوليو عام 1994 كجمعية مركزية وهي تركز عملها في المناطق العشوائية وتسعى الجمعية لتحقيق رؤيتها وهي الوصول الى مجتمع يتمتع فيه الانسان بحقوقه الاساسية وتمكينه من آليات وادوات فاعلة ومنتجة ومؤثرة فى إحداث حراك إجتماعى وسياسى واقتصادى قائم على معايير العدالة الاجتماعية النافذة والتنمية العادلة للجميع والديموقراطية لتحقيق التنمية البشرية الشاملة للمجتمع المصرى.

تسعى الجمعية للمشاركة فى هذا الحراك الذى يضمن حق كل إنسان فى الحصول على فرص متكافئة وعادلة لتعليم جيد النوعية للجميع وتطوير أدوات التعلم والتأهيل والتدريب من أجل حياة أفضل، كما تتبنى الجمعية قضايا الفئات المهمشة وتعزيز قدراتها ودمجها للمشاركة وتطوير مجتمعاتها.

كما بلورت الجمعية رسالتها في السعى الى استنهاض حركة مجتمعية تسعى للتمكين الفاعل للمواطنين من تطوير أدواتهم للمشاركة فى التمثيل وصناعة القرار على مستوى المجتمعات المحلية الصغيرة كذلك تقديم نماذج فاعلة للشراكة بين قطاعات المجتمع الثلاثة الأهلى والحكومى والخاص والمشاركة فى تكوين ائتلافات وتحالفات على المستوى الوطنى والإقليمى والدولى لتطوير وتنمية قيم المشاركة الفاعلة فى صياغة ومتابعة السياسات وتنفيذ برامج ومشروعات تتبنى التنمية بمجالات التعليم والتدريب والتعلم مدى الحياة كركيزة رئيسية فى عملية الرقى والتطور والتنمية المجتمعية المستدامة.