6
5
4
3
2
1

أخر الأخبار

FacebookGoogle Bookmarks


فى إطار المبادرة العربية للتمكين الإجتماعى والإقتصادى للمرأة (المتحررات من الأمية ) أطلقت جمعية المرأة والمجتمع بالشراكة مع مركز الدراسات السياسية الإستراتيجية لمؤسسة الأهرام ندوة علمية تحت عنوان " بناء مجتمعات التعلم وتمكين المرأة " فى الأول من مارس الجارى 

 وقد أدارت الندوة د/أمانى الطويل خبير دراسات المرأة بمركز الدراساتالسياسية الإستراتيجية لمؤسسة الأهرام وقدمت عرض مختصر عن مبادرة بناء مجتمعات التعلم الصادرة من منظمة اليونسكو .

وقد قدم ورقة العرض الرئيسية أ.د/ حسن البيلاوى الكاتب الرئيسى لتقرير المعرفة العربى عام 2014 وأستاذ التربية بجامعة حلوان تحت عنوان " مجتمعات التعلم والتمكين المعرفى للنشء والشباب والمرأة ....تربية متكاملة لتنمية متكاملة "

كما عرض أ.د/ شاكر محمد فتحى أستاذ التربية بجامعة عين شمس ورقة عمل تحت عنوان " دور الجامعات فى بناء مجتمعات التعلم المهنية.. دور القيادة الجامعية نموذجاً"

وعرضت أ/ سهام نجم رئيس مجلس إدارة جمعية المرأة والمجتمع ونائب رئيس المجلس العالمى لتعليم الكبار ورقة عمل تحت عنوان " تمكين المرأة وبناء مجتمعات التعلم والتنمية المستدامة "

وفى نهاية اللقاء قدمت رئيس مجلس إدارة الجمعية درع الجمعية الى أ.د/ حسن البيلاوى و أ.د شاكر محمد فتحى شكر وتقدير على جهودهم العلمية البناءة لوضع رؤية حول مجتمعات التعلم العلمية والمهنية

كما تم تقديم درع الجمعية أيضاً الى د/أمانى الطويل شكر وتقدير للدور العلمى والحيوى الذى يقدمه مركز الدراسات السياسية والاستراتيجية لمؤسسة الأهرام .  

#جائزة_المتحررات_من_الأمية

أضف تعليق


كود امني
تحديث

جمعية المرأة والمجتمع

تأسست جمعية المرأة والمجتمع في يوليو عام 1994 كجمعية مركزية وهي تركز عملها في المناطق العشوائية وتسعى الجمعية لتحقيق رؤيتها وهي الوصول الى مجتمع يتمتع فيه الانسان بحقوقه الاساسية وتمكينه من آليات وادوات فاعلة ومنتجة ومؤثرة فى إحداث حراك إجتماعى وسياسى واقتصادى قائم على معايير العدالة الاجتماعية النافذة والتنمية العادلة للجميع والديموقراطية لتحقيق التنمية البشرية الشاملة للمجتمع المصرى.

تسعى الجمعية للمشاركة فى هذا الحراك الذى يضمن حق كل إنسان فى الحصول على فرص متكافئة وعادلة لتعليم جيد النوعية للجميع وتطوير أدوات التعلم والتأهيل والتدريب من أجل حياة أفضل، كما تتبنى الجمعية قضايا الفئات المهمشة وتعزيز قدراتها ودمجها للمشاركة وتطوير مجتمعاتها.

كما بلورت الجمعية رسالتها في السعى الى استنهاض حركة مجتمعية تسعى للتمكين الفاعل للمواطنين من تطوير أدواتهم للمشاركة فى التمثيل وصناعة القرار على مستوى المجتمعات المحلية الصغيرة كذلك تقديم نماذج فاعلة للشراكة بين قطاعات المجتمع الثلاثة الأهلى والحكومى والخاص والمشاركة فى تكوين ائتلافات وتحالفات على المستوى الوطنى والإقليمى والدولى لتطوير وتنمية قيم المشاركة الفاعلة فى صياغة ومتابعة السياسات وتنفيذ برامج ومشروعات تتبنى التنمية بمجالات التعليم والتدريب والتعلم مدى الحياة كركيزة رئيسية فى عملية الرقى والتطور والتنمية المجتمعية المستدامة.